||

المبنى التخصصي لمدينة الملك عبدالله الطبية
وهو إحدى المباني الرئيسية التي تهتم بها مدينة الملك عبدالله الطبية لإحتوائها على أهم الأقسام الطبية والصيدلية الرئيسية وقسم الأشعة وغرف التنويم بجميع التخصصات
لحظة إفتتاح مدينة الملك عبدالله الطبية 11 ذوالحجة لعام 1430هـ
افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود رحمه الله مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة1430/11/21والتي تعد تتويجا لاهم المشاريع التي نفذتها وزارة الصحة لتصبح نقلة وعية في تقديم الخدمات الطبية المتخصصة والمتميزة لعلاج المواطنين وزائري البلد الحرام
قيم مدينة الملك عبدالله الطبية التنظيمية للتأثير
وتحتوي على الإبتكار والتحفيز والمريض أولا والمسئولية والشفافيةو الإلتزام بالتميزو الثقة
إفتتاح مركز غسيل الكلى بالمدينة الطبية
تحت رعاية معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة تم إفتتاح مركز غسيل الكلى بمدينة الملك عبدالله الطبية في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
تدشين خمسة أنظمة إلكترونية بالمدينة الطبية
دشن معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة خمسة أنظمة إلكترونية بمدينة الملك عبدالله الطبية نفذتها الادارة التنفيذية لتقنية المعلومات والاتصالات في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
زيارة معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة لمدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسه
بمناسبة اليوم الوطني 87
مدينة الملك عبدالله الطبية ترفع آيات التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهدة الأمين وأمير منطقة مكة المكرمة وإلى جنودنا البواسل وإلى الشعب السعودي الكريم
مواعيد الزيارة
للإلتحاق بأحد الدبلومات الرجاء الضغط على الصورة
الدورة الرمضانية الثامنة لكرة القدم لعام 1439 هـ

وزارة الصحة 

الاتصال المؤسسي - مكه المكرمه

إنطلاقاً من الدور التوعوي والتثقيفي المجتمعي نظمت مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة ممثلةً في إدارة التمريض فعالية اليوم التوعوي للحد من التقرحات السريرية والذي اقيم بسوق الحجاز الدولي بمكة المكرمة لزيادة وعي المجتمع بإشراكهم بالطرق الطبية المتبعه لمنع حدوث التقرحات السريرية لدى المرضى المعرضين لها. 

وتأتي أهمية الدور التوعوي لهذه الفعالية نظراً لتزايد أعداد المرضى اللذين يتم إدخالهم للمدينة الطبية وهم يعانون من وجود تقرحات سريرية إضافةً إلى طول فترة إقامتهم في المستشفى وما يترتب على ذلك من آثار سلبية على صحة المريض ومايترتب عليه من زيادة الرعاية من قبل الطاقم الطبي والتكلفة المادية خلال العلاج، من هنا يأتي دور المدينة الطبية في مسؤوليتها الاجتماعية بتوعية اسرة المريض والعائلة بكيفية تقديم الرعاية اللازمة بالطريقة الطبية السليمة والتقنيات الصحيحة لتقليب المرضى للوقاية من آثار التقرحات السريرية. 

وشاركت إدارة التطوع والشراكات المجتمعية في تنظيم الفعالية وبمشاركة عدة ادارات واقسام  بأركان توعوية تمثلت في ركن رعاية الجروح والذي احتوى على عرض مطويات تختص بالتعريف عن التقرحات وأسباب خطورتها للتوقي منها، ومن ثم ركن الرعاية المنزلية وعرض الإحصائيات المقدمة لمرضى التقرحات السريرية وكيفية رعايتهم لهم. 

كما احتوى على ركن التثقيف الصحي والذي تم فيه عرض مطويات عن كيفية الوقاية وفيديو تثقيفي عن اهم التقنيات المستخدمة في تقليب المرضى المعرضين للتقرحات السريرية إضافةً الى ركن التغذية العلاجية و عرض اهم الطرق الغذائية الصحية لكيفية علاج ووقاية المرضى من التقرحات، وأخيراً ركن للمسابقات والهدايا واللذي تم طرح بعض المسابقات لزوار الفعالية لمعرفة مدى حصولهم على المعلومات الصحيحة وقياس مدى نجاح وتأثير المحتوى على ما يقارب ٣٥٠ زائر من كبار وصغار.