||
المبنى التخصصي لمدينة الملك عبدالله الطبية
وهو إحدى المباني الرئيسية التي تهتم بها مدينة الملك عبدالله الطبية لإحتوائها على أهم الأقسام الطبية والصيدلية الرئيسية وقسم الأشعة وغرف التنويم بجميع التخصصات
لحظة إفتتاح مدينة الملك عبدالله الطبية 11 ذوالحجة لعام 1430هـ
افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود رحمه الله مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة1430/11/21والتي تعد تتويجا لاهم المشاريع التي نفذتها وزارة الصحة لتصبح نقلة وعية في تقديم الخدمات الطبية المتخصصة والمتميزة لعلاج المواطنين وزائري البلد الحرام
قيم مدينة الملك عبدالله الطبية التنظيمية للتأثير
وتحتوي على الإبتكار والتحفيز والمريض أولا والمسئولية والشفافيةو الإلتزام بالتميزو الثقة
إفتتاح مركز غسيل الكلى بالمدينة الطبية
تحت رعاية معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة تم إفتتاح مركز غسيل الكلى بمدينة الملك عبدالله الطبية في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
تدشين خمسة أنظمة إلكترونية بالمدينة الطبية
دشن معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة خمسة أنظمة إلكترونية بمدينة الملك عبدالله الطبية نفذتها الادارة التنفيذية لتقنية المعلومات والاتصالات في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
زيارة معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة لمدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسه
بمناسبة اليوم الوطني 87
مدينة الملك عبدالله الطبية ترفع آيات التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهدة الأمين وأمير منطقة مكة المكرمة وإلى جنودنا البواسل وإلى الشعب السعودي الكريم
مواعيد الزيارة

                                                                

                                                          


نجح فريق طبي بمدينة الملك عبدالله الطبية ممثلةً بقسم الأنف والأذن والحنجرة من اجراء عملية تجميل تشوه انف لثلاثيني جراء حادث مروري بتقنية الموجات الصوتية (بيزو) ولأول مره على مستوى المملكة.

وأوضح إستشاري جراحات تجميل الأنف الوظيفي الدكتور محمد سعد الدين بأن المريض كان يشكو من تشوه شديد بالأنف جراء حادث مروري تعرض له سابقاً مما خلّف أثراً سلبياً على نفسيته بالاضافه الى ضعف وظيفة حاسة الشم لديه.

وأضاف، انه بعد عمل الفحوصات اللازمه تقرر له عملية تجميل بتقنية جهاز الموجات الصوتية والذي يقوم بدور نحت وكسر لعظام الانف المشوهه وإعادتها لوضعها الطبيعي بطريقة احترافية تحت الرؤيه المباشرة ، وتكللت العملية ولله الحمد بنجاح وتمت متابعته دون اي مضاعفات، حيث تم تقييم الرضا المريض عن شكل انفه بنسبة ٨٥٪؜ وهي ضمن النسبة العالمية حيث لايوجد رضا كامل في مثل عمليات تجميل الانف الوظيفي إضافة الى تحسن واضح بعملية التنفس عادت معها حاسة الشم لديه.

واختتم، ان هذه التقنية مستخدمه بالدول الاروبية المتقدمة كفرنسا، المانيا وإيطاليا وتم ادخالها ضمن الخدمات التي تقدمها المدينة الطبية لأول مرة على مستوى المملكة للمرضى والمستفيدين من خدماتها.