||
المبنى التخصصي لمدينة الملك عبدالله الطبية
وهو إحدى المباني الرئيسية التي تهتم بها مدينة الملك عبدالله الطبية لإحتوائها على أهم الأقسام الطبية والصيدلية الرئيسية وقسم الأشعة وغرف التنويم بجميع التخصصات
لحظة إفتتاح مدينة الملك عبدالله الطبية 11 ذوالحجة لعام 1430هـ
افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود رحمه الله مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة1430/11/21والتي تعد تتويجا لاهم المشاريع التي نفذتها وزارة الصحة لتصبح نقلة وعية في تقديم الخدمات الطبية المتخصصة والمتميزة لعلاج المواطنين وزائري البلد الحرام
قيم مدينة الملك عبدالله الطبية التنظيمية للتأثير
وتحتوي على الإبتكار والتحفيز والمريض أولا والمسئولية والشفافيةو الإلتزام بالتميزو الثقة
إفتتاح مركز غسيل الكلى بالمدينة الطبية
تحت رعاية معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة تم إفتتاح مركز غسيل الكلى بمدينة الملك عبدالله الطبية في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
تدشين خمسة أنظمة إلكترونية بالمدينة الطبية
دشن معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة خمسة أنظمة إلكترونية بمدينة الملك عبدالله الطبية نفذتها الادارة التنفيذية لتقنية المعلومات والاتصالات في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
زيارة معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة لمدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسه
بمناسبة اليوم الوطني 87
مدينة الملك عبدالله الطبية ترفع آيات التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهدة الأمين وأمير منطقة مكة المكرمة وإلى جنودنا البواسل وإلى الشعب السعودي الكريم
مواعيد الزيارة

حققت مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة ممثلةً في قسم جراحة الوجه والفكين نجاحاً علمياً جديداً نال ثقة اشهر مجلة أمريكية بالعالم في طب التركيبات الصناعية حيث نشرت مجلة

 Journal Of Prosthetic Dentistry،

بحثاً علمياً من إعداد الدكتور ياسر الثبيتي، الدكتور كريم الحلو، و الاستاذ. عبد ربه قوماوي، بقسم جراحة الوجه و الفكين.

 

وتأتي أهمية الاعتراف ونشر البحث في  طريقته الحديثة لإعادة بناء انسجة الوجه المستأصلة لمريض مصاب بورم سرطاني في الوجه وذلك باستخدام تراكيب صناعية.

 

و يعد البحث المنشور هو الأول من نوعه حيث تم ابتكار آلية لتثبيت هيكل بنائي صناعي لجزء مستأصل من وجه مريض مصاب بورم خبيث، كما انه عقب نشر هذا البحث تلقي قسم جراحة الوجه و الفكين بالمدينة الطبية طلبات من ثلاثة مجلات عالمية في ذات التخصص تطلب نشر أبحاث القسم في منشوراتهم، كما يفتح هذا البحث المجال لاستخدام الشرائح المثبتة لعظام الوجه في تثبيت تراكيب صناعية تجميلية دون الحاجة إلى عمليات جراحية إضافية.

 

ويجد بالذكر، ان هذه المجلة هي الرائدة في علم تعويضات الفم و الأسنان بالعالم، و صميم اهتمامها هو لنشر احدث تقنيات أبحاث طب الفم و الأسنان، كما أنها المنشور الرسمي لما يزيد عن عشرين منظمة دولية رائدة في طب الفم الأسنان في الولايات المتحدة.