||
المبنى التخصصي لمدينة الملك عبدالله الطبية
وهو إحدى المباني الرئيسية التي تهتم بها مدينة الملك عبدالله الطبية لإحتوائها على أهم الأقسام الطبية والصيدلية الرئيسية وقسم الأشعة وغرف التنويم بجميع التخصصات
لحظة إفتتاح مدينة الملك عبدالله الطبية 11 ذوالحجة لعام 1430هـ
افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود رحمه الله مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة1430/11/21والتي تعد تتويجا لاهم المشاريع التي نفذتها وزارة الصحة لتصبح نقلة وعية في تقديم الخدمات الطبية المتخصصة والمتميزة لعلاج المواطنين وزائري البلد الحرام
قيم مدينة الملك عبدالله الطبية التنظيمية للتأثير
وتحتوي على الإبتكار والتحفيز والمريض أولا والمسئولية والشفافيةو الإلتزام بالتميزو الثقة
إفتتاح مركز غسيل الكلى بالمدينة الطبية
تحت رعاية معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة تم إفتتاح مركز غسيل الكلى بمدينة الملك عبدالله الطبية في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
تدشين خمسة أنظمة إلكترونية بالمدينة الطبية
دشن معالي وزير الصحة الدكتور / توفيق الربيعة خمسة أنظمة إلكترونية بمدينة الملك عبدالله الطبية نفذتها الادارة التنفيذية لتقنية المعلومات والاتصالات في يوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١٢/١٠
زيارة معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة لمدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسه
مواعيد الزيارة

 

تمكنت مدينة الملك عبد الله الطبية بالعاصمة المقدسة من إجراء 50 عملية تبديل الصمام الاورطي عن طريق القسطرة الشريانية ودون الحاجة لجراحة القلب المفتوح و ذلك عن طريق تقنيات متقدمة في طب التخدير بما يتناسب مع حاله المريض .

 

 وسجل الفريق الطبي نسبة نجاح في جميع العمليات بنسبة 96% وبدون تسجيل أي وفيات ولله الحمد وبنسبة مضاعفات بأقل من 5% وهي معدلات أقل من المعدلات الطبيعية العالمية.

 

 وبينت الإدارة الطبية بمدينة الملك عبد الله الطبية، أن هذا النوع من العمليات تمكن تبديل الصمام الأورطي عن طريق الشريان الفخذي دون الحاجة إلى تخدير كلي الذي يترتب عليه تبعات من وضع المريض تحت جهاز التنفس الصناعي و مكوث المريض فتره لا تقل عن ثلاثة ايام في العناية المركزة لمراقبه الوظائف الحيوية ودون الحاجة إلى فتح الصدر ويعود ذلك لخطورة حالة المريض وعدم تحمله أو كبر سنه وأجرت المدينة الطبية عدد عمليات هو الأكبر على مستوى المنطقة الغربية مبينه أن معدل عمر المرضى الذين أجريت لهم 74 عاما حيث أكبرهم عمرا يبلغ 92 عاما.

 

 وأضافت أن العملية الواحدة لا تستغرق أكثر من ساعتين يتم إدخال الصمام عبر القسطرة الشريانية من أعلى الفخذ وتبديل الصمام الأورطي لافته إلى أن مثل هذه العمليات لا تجرى في جميع المستشفيات سواء عدد محدد من المستشفيات في المملكة.

 

 وأشارت إلى أن هذه العمليات يتم إجرائها للمرضى اللذين يعانون من تضيق في الصمام الأورطي و ضعف في عضله القلب ولا يتحملون إجراء عملية القلب المفتوح خاصة من كبار السن معبره عن سعادتها بهذا الإنجاز الطبي الجديد الذي يحسب لمدينة الملك عبد الله الطبية والعاملين بها.

 

وأكدت الإدارة التنفيذية في مدينة الملك عبد الله الطبية أننا نسعى للنهوض بخدماتنا الطبية وخاصة فيما يخص القلب ومن ضمن تلك الخطط تغيير الصمام الأورطي عن طريق القسطرة الذي يعد واحد من الإنجازات الطبية التي نفخر بها مضيفه إلى أن هذا النجاح يأتي بفضل الله ثم الدعم اللامحدود لحكومة خادم الحرمين الشريفين ومتابعة وزارة الصحة للنهوض بالخدمات الصحية التخصصية بالمملكة وتوفير الكوادر المميزة التي تزخر بها المدينة الطبية .